أرشيف التصنيفات: الإعتداء على موظف أمن عام أثناء تأديته لوظيفته

الإعتداء على موظف أمن عام أثناء تأديته لوظيفته g2015.172

مبدأ قانوني

وحيث أن النية في جرائم القتل القصد والشروع فيه أمر باطني يضمره الجاني في نفسه ويخفيه ولا بد من إثباتها بصورة مستقلة والتحدث عنها بشكل واضح وإقامة الأدلة القاطعة على توفرها لدى الجاني ويستدل عنها من ظروف الحادث والشهادات والقرائن والأعمال المادية المقترنة.

وحيث أن المتهم وبعد طلب الملازم منه رخص سيارته أثر حادث السير توجه الى سيارته وأخرج منها مسدساً غير مرخص قانوناً وصالح للاستعمال ووضع المسدس في خاصرة الملازم وضغط على الزناد إلا أن الطلقة لم تخرج وبعد تمكن الملازم من تخليص المسدس من يد المتهم وتأكده ما إذا كان فيه رصاص وسحبه الأقسام والإطلاق عندها خرجت الرصاصة فإن هذه الأفعال لا تشكل جناية الشروع بالقتل كما ذهبت الى ذلك النيابة العامة في إسنادها ذلك أنه وإن كان المتهم قد استعمل سلاحاً قاتلاً بطبيعته مسدس ووضعه بخاصرة الملازم وضغط على الزند ولم تتطلق الرصاصة لأن المتهم لم يكن ساحباً لأقسام المسدس حتى ينطلق الرصاص منه وإنما ضغط على الزند دون سحب الأقسام ودليل ذلك أن الملازم وعندما تمكن من تخليص المسدس من يد المتهم سحب أقسام المسدس وعندها خرجت الرصاصة ولو كانت نيته اتجهت لقتل الملازم لسحب اقسام المسدس وضغط على الزند ولم يكن هناك مانع يمنعه ويبقى فعله والحالة هذه مجرماً بحدود المادة 187/1/أ من قانون العقوبات وبدلالة المادة 187/2 من القانون ذاته الواردة تحت فصل الجرائم الواقعة على السلطة العامة وحيث توصل القرار المطعون فيه لذلك فيكون موافقاً للقانون.

راجع بذلك قرار محكمة التمييز الصادر عن الهيئة العادية رقم(172/2015فصل28/4/2015).
g2015.172

الإعتداء على موظف أمن عام أثناء تأديته لوظيفته g2010.778

مبدأ قانوني

حيث أن النية الجرمية هي أمر باطني يضمره الجاني في نفسه إلا أنه يمكن الإستدلال عليها خلال المظاهر والأفعال الخارجية ومن خلال كافة ظروف الدعوى وملابساتها ومحكمتنا تجد أن نية المتهم لم تتجه إلى قتل المجني عليه وإزهاق روحه وإنما إتجهت إلى مجرد إيذائه فحسب وقد إستنتجت محكمة التمييز هذه النية وإستظهرتها من خلال ظروف الدعوى وملابساتها ومنها أن المتهم لا تربطه بالمجني عليه معرفة سابقة وأن المدعو والذي لم يتوصل إلى معرفة هويته لم يطلب من المتهم قتل المجني عليه وإنما طلب منه ضربه فقط كما أن المتهم ضرب المجني عليه بالأداة الحادة ضربة واحدة ولاذ بالفرار ولو كان يقصد قتله لكان إستمر في طعنه حتى أجهز عليه وعليه فإن الإصابة لم تشكل الخطورة على حياة المجني عليه وبالتالي فإنه يتعين تعديل وصف التهمة بحق المتهم من جناية الشروع بالقتل 1/328 و70 من قانون العقوبات إلى جنحة الإعتداء على أحد أفراد الأمن العام أثناء تأديته لوظيفته وفقاً للمادة 2/187/ب من قانون العقوبات المعدلة بالقانون رقم 49 لسنة 2007.

راجع بذلك قرار محكمة التمييز الصادر عن الهيئة العادية رقم(778/2010فصل3/6/2010).
g2010-778