أرشيف التصنيفات: مقاومة الموظفين بالشدة والعنف

مقاومة الموظفين g2005.585

مبدأ قانوني

وحيث أن ما قام به المتهم تجاه رجال الشرطة عندما حضر للإستفسار عن الحدث وسبب إصطحاب الشرطة للحدث وحصول مشادة كلامية بينه وبين رجال الشرطة ورفضه الركوب بسيارة الشرطة ومقاومتهم ثم لاذ بالفرار أن ذلك يشكل سائر أركان وعناصر جنحة مقاومة الموظفين طبقاً لأحكام المادة 186 من قانون العقوبات.

راجع بذلك قرار محكمة التمييز الصادر عن الهيئة العادية رقم(585/2005فصل2/6/2005).
g2005.585

مقاومة موظف أثناء ممارسة الوظيفة g2006.724

مبدأ قانوني

وحيث أن الأفعال التي قام بها المتهم والتي تمثلت بمغافلة الملازم وخطفه مسدسه عندما شاهد أهل المشتكية وقيامه بسحب أقسام المسدس ووجهه إليهم وهو بحالة هيجان وهددهم به فإن هذه الأفعال لا تشكل جرم مقاومة موظفين خلافاً لأحكام المادة 187/1 من قانون العقوبات  والشروع بالقتل خلافاً لأحكام المادتين 328 و70 من قانون العقوبات وإنما تشكل جرم التهديد بالمعنى المنصوص عليه في المادة 349/1 من قانون العقوبات لأن إطلاق الرصاصة من المسدس لم يكن بفعل المتهم وإنما كان نتيجة قيام الملازم بتخليص المسدس منه ولم يطلق النار باتجاه اهل المشتكية.

وحيث أن الحكم المطعون فيه انتهى إلى هذه النتيجة فيكون واقعاً في محله.

راجع بذلك قرار محكمة التمييز الصادر عن الهيئة العادية رقم(724/2006فصل31/7/2006).
g2006-724

مقاومة الموظفين بالشدة والعنف

مبدأ قانوني

وحيث أن رجلي الشرطة طلبا من المتهم ضده التوقف ولدى الإطلاع على هويته تبين أنه مطلوب لإدارة مكافحة المخدرات فطلبا إليه النزول من السيارة لتفتيشها إلا أنه قام بتشغيل السيارة ورجع للخلف مما أدى إلى إصابة أحدهم وسقوطه على الأرض في الوقت الذي كان الآخر يحاول أخذ مفاتيح السيارة ولإيقافها ماداً يده بداخلها حيث سحبته السيارة أثناء انطلاقها مما أدى لسقوطه على الأرض وحيث لحق به رجلي الشرطة وقاما بمطاردته لإيقافه إلا أنه بادر بإطلاق عيارات نارية من سلاح ناري وكان قصده من ذلك تخويفهما والحيلولة دون متابعته لتمكينه من الفرار وعليه فإن هذه الأفعال تشكل بالتطبيق القانوني جنحة معاملة موظف بالعنف والشدة وتهديده وشهر السلاح عليه أثناء ممارسته لوظيفته وبحدود المادة 187/1 و3 من قانون العقوبات وليس جناية الشروع بالقتل بحدود المادتين 327 و70 من قانون العقوبات.وحيث ذهبت محمكة الجنايات الكبرى إلى خلاف ذلك فيكون قرارها في غير محله.

راجع بذلك قرار محكمة التمييز الصادر عن الهيئة العادية رقم(1328/2006فصل16/1/2007).والقرار رقم (1328/2009فصل5/10/2009).

g2006-1328    g2009-1328

مقاومة الموظفين بالشدة والعنف g2008.244

مبدأ قانوني

وحيث أن محكمة الجنايات الكبرى أخطأت بما توصلت إليه وذلك لأن الأفعال التي قارفها المميز ضدهما تشكل الجنايات المسندة إليهما وحيث أن محكمة الجنايات الكبرى وبعد أن استعرضت البينات المقدمة في هذه الدعوى وجدت بأنه لم يرد الدليل القانوني بحق المميز ضده كونه لم يقم بأي فعل ايجابي أو سلبي حيال المجني عليهما فقررت إعلان براءته من جناية التدخل بالشروع بالقتل المسندة إليه خلافاً لأحكام المواد 328/2 و70 و80 من قانون العقوبات وأن الأفعال التي ارتكبها المتهم الآخر بإطلاق عيارات نارية باتجاه المجني عليهما العقيد والملازم وإصابة الأول في فخذه والثاني في كعب قدمه اليسرى تشكل جنحة التهديد بإشهار وإستعمال السلاح الناري نجم عنه الإيذاء بالمعنى المقصود في المادة 187/1/3 من قانون العقوبات لأن إصابة المجني عليهما لم تشكل خطورة على حياتهما ولا تشكل جناية الشروع بالقتل العمد.

راجع بذلك قرارمحكمة التمييز الصادر عن الهيئة العادية رقم(244/2008فصل12/3/2008).
g2008-244

مقاومة الموظفين بالشدة والعنف g2009.275

مبدأ قانوني

وحيث أن الأفعال التي قام بها المتهم أثناء أن كان رجال الأمن العام يطوقون بيته لغايات إلقاء القبض عليه من حيث قيامه بالإختباء داخل المنزل ورفضه الخروج على رجال الأمن العام وقيامه بإطلاق عيارات نارية من خلال فتحة الباب إلى خارج المنزل وحال دون إلقاء القبض عليه فإن هذه الأفعال الصادرة عنه تشكل سائر أركان وعناصر جنحة مقاومة الموظفين بحدود المادة 187 من قانون العقوبات وليس جناية الشروع بالقتل بحدود المادتين 328/2 و70 من قانون العقوبات وذلك أن نية المتهم لم تتجه إلى قتل أي من أفراد الشرطة بل أن نيته اتجهت إلى تهديدهم وتخويفهم ومنعهم من الوصول إليه وإلقاء القبض عليه حيث أنه لم يقم بإطلاق النار مباشرة على أي من رجال الأمن العام على الرغم من قرب المسافة وأن عدد رجال الأمن العام كان كثيرين يطوقون بيته وكان الإطلاق بالهواء ولم يصب أي منهم .

راجع بذلك قرار محكمة التمييز الصادر عن الهيئة العادية رقم(275/2009فصل29/3/2009).
g2009-275

مقاومة الموظفين بالشدة والعنف g2009.590

مبدأ قانوني

وحيث أن ما قام به المتهمين أثناء دخولهم الأراضي الأردنية قادمين من العراق بطريقة غير مشروعة وقيامهم بإطلاق الأعيرة النارية غير المرخصة باتجاه دورية رجال البادية التي كانت تطاردهم لمحاولة إيقافهم ومن مسافات مختلفة مابين 500 م إلى 20 م ونتيجة إطلاق النار أصيب أحد رجال الدورية بشظية إحدى العيارات النارية في فخذه إصابة بسيطة لم تصب العظم أو الأوعية الدموية ولم تشكل خطورة على حياة المصاب حيث ألقى القبض على أحد المتهمين وبحوزته سلاح ناري أطلق منه النار ولم يتم التوصل إلى معرفة باقي الأشخاص وعليه وحيث توصلت محكمة الجنايات الكبرى إلى أن أفعال المتهم هذه تشكل سائر أركان وعناصر جنحة مقاومة موظفين بحدود المادة 187 من قانون العقوبات وليس الشروع بالقتل بحدود المواد326 و70 و76 من قانون العقوبات وذلك لعدم توافر النية إذ أن النية هي من الأمور الباطنية التي يبطنها الفاعل ويستدل عليها من الظروف الخارجية التي أحاطت بعقل الفاعل.

راجع بذلك قرار محكمة التمييز الصادر عن الهيئة العادية رقم(590/2009فصل19/5/2009).
g2009-590

مقاومة الموظفين بالشدة والعنف

مبدأ قانوني

وحيث أن الأفعال المادية التي أقدم عليها المميز ضده بتاريخ الحادث والمتمثلة في قيامه بإشهار سلاح ناري على أفراد البحث وإطلاق النار باتجاههم للحيلولة دون تمكينهم من إلقاء القبض عليه هذه الأفعال التي اقترفها المميز ضده تشكل سائر أركان وعناصر جنحة مقاومة موظف عام بالعنف والتهديد بحدود المادة 187/2 من قانون العقوبات وليست جناية الشروع بالقتل خلافاً لأحكام المادتين 327/2/3 و70 من قانون العقوبات ذلك أن نية المتهم لم تتجه إلى قتل أي فرد من أفراد البحث الجنائي وإنما اتجهت إلى إرهابهم وإجبارهم على مغادرة المكان حتى يتمكن من الهرب وقد استظهرت المحكمة هذه النية من خلال ظروف الدعوى وملابساتها حيث أن المميز ذده لم يطلق الأعيرة لنارية مباشرة باتجاه أفراد البحث الجنائي وإنما بالقرب منهم وأن المميز ضده كان يطلب منهم مغادرة المكان والإبتعاد عن طريقه حتى يتمكن من الهرب ولم يتمكن من إصابة أياً منهم بأي عيار ناري رغم قرب المسافة بينه وبينهم كما أن النقيب رغم اقترابه من المتهم لم يقم بإطلاق النار باتجاه أفراد البحث الجنائي لا تدل على انصراف نية المميز ضده إلى قتل أياً منهم وإنما التهديد ومقاومة موظف أثناء قيامه بوظيفته الرسمية وبالتالي فإن قيام محكمة الجنايات الكبرى بتعديل وصف التهمة من جناية الشروع بالقتل بحدود المادتين 327/2/3 و70 من قانون العقوبات إلى جنحة مقاومة موظف عام بالعنف والتهديد بإشهار السلاح بحدود المادة 187/2 من قانون العقوبات يتواقف مع الواقع والقانون.

راجع بذلك قرار محكمة التمييز الصادر عن الهيئة العادية رقم(896/2009فصل13/7/2009).والقرار رقم823/2009فصل12/7/2009).

 

g2009-896     g2009-823

مقاومة الموظفين بالشدة والعنف g2010.1260

مبدأ قانوني1

حيث أن إطلاق المتهم للعيار الناري من مسدسه للخلف أثناء هروبه للأمام بعد لأن قام الملازم والرقيب بسحب الأقسام لمسدسيهما ومطاردته كان بقصد منعها من إلقاء القبض عليه وليس بقصد إصابتهما وقتلهما وعليه فلا يسأل إلا عن نتيجة وثمرة فعله الإجرامي بإطلاق النار وهو مقاومة الموظفين بالشدة والعنف, وعليه تكون تلك المحكمة قد أصابت بتعديلها وصف التهمة بحق المميز ضده من جناية الشروع بالقتل خلافاً لأحكام المادتين 2/327 و 3 و70 من قانون العقوبات إلى جنحة مقاومة الموظفين بالشدة والعنف خلافاً لأحكام المادة 187 من القانون ذاته.

راجع بذلك قرار محكمة التمييز الصادر عن الهيئة العادية رقم(1260/2010فصل19/9/2010).
g2010-1260